منتديات الأفـــــــــناك

اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط على زر "التسجيل".أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فأضغط على زر "اخفاء" ثم تفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه ، واذا كنت مسجل من قبل فاضغط على زر "دخول"





 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
منتديات الافناك تفتح امامكم ابوابها وتمنحكم فرصة اثبات وجودكم من خلال ترككم لبصماتكم ولنشر ابداعاتكم

شاطر | 
 

  من أي الحرَّين تفر؟ من حرِّ جهنم أو حرِّ الصيف؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دقات قلب الشلفية
مشرفة
مشرفة
avatar

الجنس : انثى
الابراج : العقرب
عدد المساهمات : 860
نقاط : 10047
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 22/05/2011
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : الطبخ .الحلاقة.الخياطة.مكرامى .
الآوسمة :

مُساهمةموضوع: من أي الحرَّين تفر؟ من حرِّ جهنم أو حرِّ الصيف؟   الخميس 23 أغسطس 2012, 12:31


من أي الحرَّين تفر؟ من حرِّ جهنم أو حرِّ الصيف؟

الشيخ الطبيب محمد غسان جزائري


؟الحمد
لله ثم الحمد لله ،الحمد لله ،الواحد القهار، العزيز الجبار، مالك الملك،
الكبير المتعال . وصلى الله وسلم على سيدنا محمد خاتم الرسل والأنبياء،وعلى
آله وصحبه الطيبين الأطهار.
أيها المؤمنون : اتقوا الله رب العالمين ،
واعلموا أن الله ما خلقكم عبثاً وما ترككم هملاً ، إنه سبحانه وتعالى معكم
، ناظر إليكم ، مطلع عليكم، يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور، يراقب
حركاتنا ، بل ويستنسخ أعمالنا، وما الدنيا إلا ساعة أو بعض ساعة، فإذا نحن
بين يديه سبحانه وتعالى موقوفون ، ليت شعري كم بقي من عمرنا اليوم ؟ فهلا
تزودتم للقاء الله ؟ وهلا تهيأتم للعرض على الله ذي الملك والجبروت؟.

إن
من كلام الله تعالى قوله : ( وَلَوْ تَرَى إِذْ وُقِفُوا عَلَى النَّارِ
فَقَالُوا يَا لَيْتَنَا نُرَدُّ وَلَا نُكَذِّبَ بِآَيَاتِ رَبِّنَا
وَنَكُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ (27)) الأنعام



وقال أيضاً: (
فَأَنْذَرْتُكُمْ نَارًا تَلَظَّى (14) لَا يَصْلَاهَا إِلَّا الْأَشْقَى
(15) الَّذِي كَذَّبَ وَتَوَلَّى (16) وَسَيُجَنَّبُهَا الْأَتْقَى (17) )
الليل .

وقال أيضاً : (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا قُوا
أَنْفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَارًا وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ
عَلَيْهَا مَلَائِكَةٌ غِلَاظٌ شِدَادٌ لَا يَعْصُونَ اللَّهَ مَا
أَمَرَهُمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ (6)) التحريم .

انتقيت
لكم اليوم موضوعاً له علاقة بموجة الحر التي تعرضنا لها مطلع الأسبوع
الماضي , حيث ارتفعت درجات الحرارة ارتفاعاً ملحوظاً في عدد من دول العالم
بما فيها سورية ، وكان ارتفاع الحرارة في بعض البلاد أشدَّ من بعضها الآخر،
مما اضطر بعض الحكومات إلى تعطيل دوائرها ومؤسساتها المختلفة لمدة يومين
أو يزيد.



أولاً- من المقدِّرُ ؟

في البداية لا بد
من إعطاء القوس لباريها ، وردِّ الحق إلى أهله ، وإسناد الفعل إلى فاعله.
قالوا في الأخبار : " إن موجة حر شديدة تجتاح عدداً من دول العالم
أشعلها(انتبه إلى كلمة أشعلها) منخفض موسمي هندي" .

[color="#a0522d"]والسؤال الذي يطرح نفسه : مَن الذي أوقد وأثار وحرَّك وهيَّج المنخفض الجوي ؟ إنه الله الواحد القهار.

أخرج
الإمامان الجليلان البخاري ومسلم من حديث زَيْدِ بْنِ خالِدٍ الْجُهَنِيِّ
قَالَ: صَلّى لَنا رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم صَلاةَ الصُّبْحِ
بالحُدَيْبِيَةِ عَلى إِثْرِ سَماءٍ - أي مطر - كانَتْ مِنَ اللَّيْلَةِ،
فَلَمّا انْصَرَفَ أَقْبَلَ عَلى النَّاسِ فَقالَ: هَلْ تَدْرُونَ مَاذا
قَالَ رَبُّكُمْ؟ قَالوا: اللهُ وَرَسُولُهُ أَعْلَمُ. قَالَ: أَصْبَحَ
مِنْ عِبادي مُؤْمِنٌ بِيَ وَكافِرٌ، فَأَمّا مَنْ قَالَ : مُطِرْنا
بِفَضْلِ اللهِ وَرَحْمَتِهِ ، فَذَلِكَ مُؤْمِنٌ بِيَ وَكافِرٌ
بِالْكَواْكَبِ، وَأَمّا مَنْ قَالَ : مُطِرْنا بِنَوْءِ كَذا وَكَذا ،
فَذَلِكَ كافِرٌ بِيَ وَمُؤْمِنٌ بِالْكَواْكَبِ.

مَن الذي يحرِّك
ويثير ويهيِّج الرياح والمنخفضات والمرتفعات الجوية؟ إنه الله رب العالمين.
قال تعالى : ( أَمْ مَنْ يَهْدِيكُمْ فِي ظُلُمَاتِ الْبَرِّ وَالْبَحْرِ
وَمَنْ يُرْسِلُ الرِّيَاحَ بُشْرًا بَيْنَ يَدَيْ رَحْمَتِهِ أإله مَعَ
اللَّهِ تَعَالَى اللَّهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ (63) ) النمل.

ما موقف المؤمن وما عقيدته من حر الصَّيف الشديد ؟

أخرج
الإمام مسلم عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه عَنْ رَسُولُ اللَّهِ
صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( اشْتَكَتْ النَّارُ إِلَى رَبِّهَا
فَقَالَتْ: يَا رَبِّ أَكَلَ بَعْضِي بَعْضًا ،فَأَذِنَ لَهَا
بِنَفَسَيْنِ؛ نَفَسٍ فِي الشِّتَاءِ ، وَنَفَسٍ فِي الصَّيْفِ، فَهْوَ
أَشَدُّ مَا تَجِدُونَ مِنْ الْحَرِّ وَأَشَدُّ مَا تَجِدُونَ مِنْ
الزَّمْهَرِير).



ثانياً- تعالوا لأحدثكم عن نار جهنم .

وأرجو
ألا يكون فيكم من يقول : لا نريد أن نسمع أحاديث تثير الهلع في النفوس ،
وتثير الفزع في القلوب ، حدثنا فقط بما يشرح النفوس ، وبما يبهج القلوب ،
فأقول: إن هذا الكلام فلسفة غريبة عن الإسلام ، وإنها ديدن الغافلين و
العصاة والمتكبرين، وإنها لغة المنافقين والفجار والمتعالين.

ولعمر أبيكم هل رسول الله صلى الله عليه وسلم إلا بشيرٌ ونذير؟ فلم تتمسكون بالتبشير وتعرضون عن التخويف وال[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]؟

قال
تعالى : ( كِتَابٌ أُنْزِلَ إِلَيْكَ فَلَا يَكُنْ فِي صَدْرِكَ حَرَجٌ
مِنْهُ لِتُنْذِرَ بِهِ وَذِكْرَى لِلْمُؤْمِنِينَ (2)) الأعراف.

وقال
أيضاً: ( وَكَذَلِكَ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ قُرْآَنًا عَرَبِيًّا
لِتُنْذِرَ أُمَّ الْقُرَى وَمَنْ حَوْلَهَا وَتُنْذِرَ يَوْمَ الْجَمْعِ
لَا رَيْبَ فِيهِ فَرِيقٌ فِي الْجَنَّةِ وَفَرِيقٌ فِي السَّعِيرِ (7))
الشورى.

وقال أيضاً: ( يس (1) وَالْقُرْآَنِ الْحَكِيمِ (2) إِنَّكَ
لَمِنَ الْمُرْسَلِينَ (3) عَلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ (4) تَنْزِيلَ
الْعَزِيزِ الرَّحِيمِ (5) لِتُنْذِرَ قَوْمًا مَا أُنْذِرَ آَبَاؤُهُمْ
فَهُمْ غَافِلُونَ (6)) يس.

وقال أيضاً: ( الم (1) تَنْزِيلُ
الْكِتَابِ لَا رَيْبَ فِيهِ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ (2) أَمْ يَقُولُونَ
افْتَرَاهُ بَلْ هُوَ الْحَقُّ مِنْ رَبِّكَ لِتُنْذِرَ قَوْمًا مَا
أَتَاهُمْ مِنْ نَذِيرٍ مِنْ قَبْلِكَ لَعَلَّهُمْ يَهْتَدُونَ (3))
السجدة.

وقال أيضاً: ( وَمَا كُنْتَ بِجَانِبِ الطُّورِ إِذْ
نَادَيْنَا وَلَكِنْ رَحْمَةً مِنْ رَبِّكَ لِتُنْذِرَ قَوْمًا مَا
أَتَاهُمْ مِنْ نَذِيرٍ مِنْ قَبْلِكَ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ
(46))القصص.

وإن مما أنذرنا الله منه وخوفنا به نارَ جهنم قال الله تعالى : ( فَأَنْذَرْتُكُمْ نَارًا تَلَظَّى (14)) الليل.

وإن
مما حذرنا رسول الله منه نار جهنم .فقد أخرج الإمام أحمد في مسنده عن
النُّعْمَانَ بْنَ بَشِيرٍ يَخْطُبُ يَقُولُ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ
صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَخْطُبُ يَقُولُ : أَنْذَرْتُكُمْ
النَّارَ أَنْذَرْتُكُمْ النَّارَ أَنْذَرْتُكُمْ النَّارَ حَتَّى لَوْ
أَنَّ رَجُلًا كَانَ بِالسُّوقِ لَسَمِعَهُ مِنْ مَقَامِي هَذَا . قَالَ:
حَتَّى وَقَعَتْ خَمِيصَةٌ كَانَتْ عَلَى عَاتِقِهِ عِنْدَ رِجْلَيْهِ.

وقبل أن أسترسل في ذكر النار وعذابها لا بد من تنويهين هامين :

التنويه
الأول : الخوف من العقاب ليس مقصوداً لذاته إنما هو سوط ودافع يساق به
المتواني عن الطاعة إليها, ومن هنا كانت النار من جملة نعم الله على عباده
الذين خافوه واتقوه. ولهذا عدها سبحانه من جملة آلائه على الثقلين في سورة
الرحمن.

قال سفيان بن عيينة: خلق الله النار رحمة يخوف بها عباده لينتهوا

التنويه
الثاني : عند ذكر النار سيتأثر الناس بدرجات متباينة ، لعل بعضهم يتأثر
كثيراً فيبكي ، ولعل بعضهم يتأثر قليلاً دون أن يبكي، وربما وجدنا عدداً
قليلاً من الناس قاسي القلب ، جامد الدمع ، لا يفكر إلا في انتهاء الخطبة ،
يتأفف ويتبرم ولا يعي شيئاً . قال تعالى : ( ثُمَّ قَسَتْ قُلُوبُكُمْ
مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ فَهِيَ كَالْحِجَارَةِ أَوْ أَشَدُّ قَسْوَةً (74))
البقرة. وقال تعالى : ( وَمِنْهُمْ مَنْ يَسْتَمِعُ إِلَيْكَ حَتَّى إِذَا
خَرَجُوا مِنْ عِنْدِكَ قَالُوا لِلَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ مَاذَا قَالَ
آَنِفًا أُولَئِكَ الَّذِينَ طَبَعَ اللَّهُ عَلَى قُلُوبِهِمْ
وَاتَّبَعُوا أَهْوَاءَهُمْ (16) وَالَّذِينَ اهْتَدَوْا زَادَهُمْ هُدًى
وَآَتَاهُمْ تَقْوَاهُمْ (17)) محمد.

ما رأيكم بالرجل إذا ذُكِّر
بالله لا يتذكر, وإذا خُوِّف بالله لا يخاف، وإذا تُوعِّد بالنار لا يتأثر,
وإذا ذُكِر العذاب فلا تتحرك مشاعرُه, أينمّ ذلك عن قسوة القلب وبلادة
الحس.

العجب كل العجب ممن تُليت عليه آياتُ النار فلم تدمع عينه, ولم ترتعد فرائصه , ولم يوجل قلبه.

من كان كذلك فليعالج قلبه ، وليداوِ نفسه قبل أن يخترمه الموت بغتة.

بالأمس
، وفي صلاة العشاء ، صلى بجانبي شاب ما أظن أنه يتجاوز الثلاثين من عمره،
فلما قرأ بنا الإمام سورة الأعلى ووصل إلى قوله تعالى [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
فَذَكِّرْ إِنْ نَفَعَتِ الذِّكْرَى (9) سَيَذَّكَّرُ مَنْ يَخْشَى (10)
وَيَتَجَنَّبُهَا الْأَشْقَى (11) الَّذِي يَصْلَى النَّارَ الْكُبْرَى
(12)) نشج في البكاء.

أول ما نبدأ الكلام عن جهنم لم سميت النار بجهنم؟

إمّا من الجهامة وهي كراهة المنظر ، أومن بُعد قعرها يقال: بئر جهنام أي بعيدة قعرها.

أخرج
الإمام مسلم عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ : ( كُنَّا مَعَ
رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذْ سَمِعَ وَجْبَةً
فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : تَدْرُونَ مَا
هَذَا ؟ قَالَ: قُلْنَا :اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَعْلَمُ. قَالَ :هَذَا
حَجَرٌ رُمِيَ بِهِ فِي النَّارِ مُنْذُ سَبْعِينَ خَرِيفًا فَهُوَ يَهْوِي
فِي النَّارِ الْآنَ حَتَّى انْتَهَى إِلَى قَعْرِهَا).



مما ورد في وصف النار :

1-
قال تعالى : ( وَإِنْ مِنْكُمْ إِلَّا وَارِدُهَا كَانَ عَلَى رَبِّكَ
حَتْمًا مَقْضِيًّا (71)) بكى عبد الله بن رواحة فقالت له امرأته : ما
يبكيك ؟ قال : قوله تعالى : ( وَإِنْ مِنْكُمْ إِلَّا وَارِدُهَا) إني نبئت
أني واردها ولم أنبأ أني صادرها(خارج منها).

2- قال تعالى : (
كَلَّا إِذَا دُكَّتِ الْأَرْضُ دَكًّا دَكًّا (21) وَجَاءَ رَبُّكَ
وَالْمَلَكُ صَفًّا صَفًّا (22) وَجِيءَ يَوْمَئِذٍ بِجَهَنَّمَ يَوْمَئِذٍ
يَتَذَكَّرُ الْإِنْسَانُ وَأَنَّى لَهُ الذِّكْرَى (23) يَقُولُ يَا
لَيْتَنِي قَدَّمْتُ لِحَيَاتِي (24) فَيَوْمَئِذٍ لَا يُعَذِّبُ عَذَابَهُ
أَحَدٌ (25) وَلَا يُوثِقُ وَثَاقَهُ أَحَدٌ (26)) الفجر. أخرج الإمام
مسلم عن عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بن مسعود رضي الله عنه قَالَ : قَالَ رَسُولُ
اللَّهِ صلى الله عليه وسلم : ( يُؤْتَى بِجَهَنَّمَ يَوْمَئِذٍ لَهَا
سَبْعُونَ أَلْفَ زِمَامٍ مَعَ كُلِّ زِمَامٍ سَبْعُونَ أَلْفَ مَلَكٍ
يَجُرُّونَهَا ).

3- أتدري ما نسبة نار الدنيا إلى نار الآخرة؟ أخرج
الإمام مسلم عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى
اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
نَارُكُمْ هَذِهِ الَّتِي يُوقِدُ ابْنُ آدَمَ جُزْءٌ مِنْ سَبْعِينَ
جُزْءًا مِنْ حَرِّ جَهَنَّمَ , قَالُوا: وَاللَّهِ إِنْ كَانَتْ
لَكَافِيَةً يَا رَسُولَ اللَّهِ, قَالَ: فَإِنَّهَا فُضِّلَتْ عَلَيْهَا
بِتِسْعَةٍ وَسِتِّينَ جُزْءًا كُلُّهَا مِثْلُ حَرِّهَا).

4-
أتعلم ما أقل عذاب في النار؟ أخرج الإمام مسلم عَنِ النُّعْمَانِ بْنِ
بَشِيرٍ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: (
إِنَّ أَهْوَنَ أَهْلِ النَّارِ عَذَابًا مَنْ لَهُ نَعْلاَنِ و شِرَاكَانِ
مِنْ نَارٍ يَغْلِى مِنْهُمَا دِمَاغُهُ كَمَا يَغْلِى الْمِرْجَلُ ، مَا
يَرَى أَنَّ أَحَدًا أَشَدُّ مِنْهُ عَذَابًا ،وَإِنَّهُ لأَهْوَنُهُمْ
عَذَابًا ).

5- أخرج الإمام مسلم عن أنس رضي الله عنه عن النبي صلى
الله عليه وسلم : ( يُؤْتَى بِأَنْعَمِ أَهْلِ الدُّنْيَا مِنْ أَهْلِ
النَّارِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَيُصْبَغُ في النَّارِ صَبْغَةً. ثُمَّ
يُقَالُ : يَا ابْنَ آدَمَ هَلْ رَأَيْتَ خَيْرًا قَطُّ؟ هَلْ مَرَّ بِكَ
نَعِيمٌ قَطُّ؟ فَيَقُولُ :لاَ وَاللَّهِ يَا رَبِّ).





كيف انفعل الصالحون بآيات النار؟

أ-
قال تعالى : ( لَهُمْ مِنْ جَهَنَّمَ مِهَادٌ وَمِنْ فَوْقِهِمْ غَوَاشٍ
وَكَذَلِكَ نَجْزِي الظَّالِمِينَ). مهاد : فراش من نار، و غواش :غطاء من
نار .

كيف بالمرء إذا كان فراشه نار وغطاؤه نار ؟! قال عبد الرحمن
بن الحارث بن هشام : سمعت عبد الله بن حنظلة بن أبي عامر ( غسيل الملائكة)
يوماً وهو على فراشه وقد عُدته من علةٍ به ؛ فتلا رجل عنده هذه الآية (
لَهُمْ مِنْ جَهَنَّمَ مِهَادٌ وَمِنْ فَوْقِهِمْ غَوَاشٍ وَكَذَلِكَ
نَجْزِي الظَّالِمِينَ) فبكى حتى ظننت أن نفسه ستخرج , وقال: صاروا بين
أطباق النار ثم قام على رجليه فقال قائل: يا أبا عبد الرحمن اقعد, قال:
منعني القعودَ ذكرُ جهنم ولا أدري لعلي أحدهم.

ب – بعض المؤمنين
يشغلهم ذكر النار عن ذكر الجنة ، وذكر العذاب عن ذكر النعيم ، لو قرأت سورة
الرحمن ما الذي سيشغلك النعيم أم العذاب؟ قال تعالى : ( يُرْسَلُ
عَلَيْكُمَا شُوَاظٌ مِنْ نَارٍ وَنُحَاسٌ فَلَا تَنْتَصِرَانِ (35)
فَبِأَيِّ آَلَاءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (36) فَإِذَا انْشَقَّتِ
السَّمَاءُ فَكَانَتْ وَرْدَةً كَالدِّهَانِ (37) فَبِأَيِّ آَلَاءِ
رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (38) فَيَوْمَئِذٍ لَا يُسْأَلُ عَنْ ذَنْبِهِ
إِنْسٌ وَلَا جَانٌّ (39) فَبِأَيِّ آَلَاءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (40)
يُعْرَفُ الْمُجْرِمُونَ بِسِيمَاهُمْ فَيُؤْخَذُ بِالنَّوَاصِي
وَالْأَقْدَامِ (41) فَبِأَيِّ آَلَاءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (42)
هَذِهِ جَهَنَّمُ الَّتِي يُكَذِّبُ بِهَا الْمُجْرِمُونَ (43) يَطُوفُونَ
بَيْنَهَا وَبَيْنَ حَمِيمٍ آَنٍ (44) فَبِأَيِّ آَلَاءِ رَبِّكُمَا
تُكَذِّبَانِ(45).

عوتب يزيد الرقاشي على كثرة بكائه, وقيل له : لو
كانت النار خلقت لك ما زدت على هذا. فقال : وهل خلقت النار إلا لي ولأصحابي
ولإخواننا من الجن والإنس أما تقرأ : ( سنفرغ لكم أيها الثقلان ). أما
تقرأ : ( يرسل عليكم شواظ من نار ونحاس فلا تنتصران ).أما تقرأ: (هذه جهنم
التي يكذب بها المجرمون يطوفون بينها وبين حميم آن ). وجعل يدور في الدار
ويصرخ ويبكي حتى غشي عليه .

قيل لعلي بن الفضيل وقد صلى خلف إمام
قرأ سورة الرحمن : أما سمعت قوله تعالى: ( حور مقصورات في الخيام ), قال:
لقد شغلني ما قبلها عنها ( يُرْسَلُ عَلَيْكُمَا شُوَاظٌ مِنْ نَارٍ
وَنُحَاسٌ فَلَا تَنْتَصِرَانِ).

قال عبد الله بن أبي الهذيل : ( لقد شغلت النار من يعقل عن ذكر الجنة).

ج-
من آيات النار التي تذيب القلوب القاسية قوله تعالى في سورة الفرقان : (
بَلْ كَذَّبُوا بِالسَّاعَةِ وَأَعْتَدْنَا لِمَنْ كَذَّبَ بِالسَّاعَةِ
سَعِيرًا (11) إِذَا رَأَتْهُمْ مِنْ مَكَانٍ بَعِيدٍ سَمِعُوا لَهَا
تَغَيُّظًا وَزَفِيرًا (12) وَإِذَا أُلْقُوا مِنْهَا مَكَانًا ضَيِّقًا
مُقَرَّنِينَ دَعَوْا هُنَالِكَ ثُبُورًا (13) لَا تَدْعُوا الْيَوْمَ
ثُبُورًا وَاحِدًا وَادْعُوا ثُبُورًا كَثِيرًا (14). (سَعِيرًا) عذاباً
أليماً حاراً لا يطاق في نار جهنم. وقال سعيد بن جبير: "السَّعِير": واد من
قيح جهنم . قال تعالى : ( وإِذا الجحيم سُعِّرَتْ) أُوقدت وأُشعلت، وقال[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]وكفى بجهنم سعيراً ).

(إِذَا
رَأَتْهُمْ ) فللنار عيون ترى بها ، ما لون عيون النار ؟ وكم شدة نظرها؟
(مِنْ مَكَانٍ بَعِيدٍ) قال السدي: من مسيرة مائة عام. (تفسير ابن كثير).
(تَغَيُّظًا وَزَفِيرًا) أرأيت إلى رجل غاضب يتهدد ويتوعد من أغضبه؛ كيف
يبدو؟ ما الذي يخرج من صدره؟ ( زفير المغضب). أن يستقبلك من يريد عقابك من
بعيد بالغضب والصياح عذاب بحد ذاته وعقوبة بذات نفسها. قال تعالى [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]إذَا أُلْقُوا فِيهَا سَمِعُوا لَهَا شَهِيقًا وَهِيَ تَفُورُ (7) تَكَادُ تَمَيَّزُ مِنَ الْغَيْظِ([ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
) الملك . (أُلْقُوا) ما أشد إهانة أهل النار ، يلقون إلقاء، ويرمون
رمياً. لم يلقون إلقاء ؟! ألمهانتهم ؟ أم لشدة لهيبها ؟!. فلا يستطيع
الملائكة الاقتراب حتى لا يمسهم وهج النار؟! (مَكَانًا ضَيِّقًا) كيف ضاقت ؟
وهي التي يقال لها هل امتلأت وتقول هل من مزيد ؟

قالوا: إما أنها ضاقت لأن الأعداء عندما يجتمعون مع بعضهم بعضاً تضيق بهم الأمكنة ولو كانوا في مكان واسع .

رحب الفلاة مع الأعداء ضيقة وسَمُّ الخياط مع الأحباب ميدان

أو
إنها عند تغلي بمن فيها من العصاة والغافلين والمتكبرين يرتفعون إلى أعلى
النار فإذا أرادت الملائكة أن تلقي فوجاً جديداً في النار دفعت بهم دفعاً ،
وزجت بهم زجاً ، كأنما تدك وتداً في أرض. وما أصعبها من حال أن يرغم
الإنسان على ما يكره. (مُقَرَّنِينَ) هل قرنوا مع أصحابهم الأشرار؟ أم ربطت
أيديهم وأرجلهم بالسلاسل والأغلال؟ قال تعالى : (ِإنَّا جَعَلْنَا فِي
أَعْنَاقِهِمْ أَغْلَالًا فَهِيَ إِلَى الْأَذْقَانِ فَهُمْ مُقْمَحُونَ ([ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]) يس.

(ثُبُورًا)
الثبور : الهلاك والدمار والويل و الخسار. ( لَا تَدْعُوا الْيَوْمَ
ثُبُورًا وَاحِدًا وَادْعُوا ثُبُورًا كَثِيرًا) يستهزئ الله بهم وتستهزئ
بهم الملائكة ويستهزئ بهم المؤمنون ، ادعوا على أنفسكم بالثبور لا مرة بل
مرات عديدة.

صلى عبد الله بن عمر رضي الله عنهما فمر بقوله تعالى :
( وَإِذَا أُلْقُوا مِنْهَا مَكَانًا ضَيِّقًا مُقَرَّنِينَ دَعَوْا
هُنَالِكَ ثُبُورًا). فأخذ يترنح ويتمايل ويتأوه وذلك لذكر النار. قال
الراوي: لو رآه غيرنا ممن يجهله لقال : لقد أصيب الرجل.

أأنتم خير وأعظم أم عمر بن الخطاب ؟ أأنتم بالله أعلم أم عمر بن الخطاب؟

كان عمر بن الخطاب يقول: لو نادى مناد من السماء : أيها الناس كلكم يدخلون الجنة إلا رجلاً واحداً لخفت أن أكون أنا هو.

قال يزيد بن حوشب : ما رأيت أخوف من الحسن وعمر بن عبد العزيز كأن النار لم تخلق إلا لهما.

كان عمر بن الخطاب ربما توقد له النار ثم يدني يديه منها ثم يقول : يا ابن الخطاب هل تصبر على هذا ؟!.

كان
الأحنف بن قيس يجيء إلى المصباح بالليل ثم يقول : حس، حس, ثم يقول : يا
حنيف؛ ما حملك على ما صنعت يوم كذا ؟! ما حملك على ما صنعت يوم كذا ؟!(
يذكِّر نفسَه بأخطائه وعثراته).

كان داود عليه السلام يناجي ربه : إلهي ليس لي صبر على حر شمسك فكيف صبري على حر نارك؟!

قال بعض السلف: "عجباً لمن اتقى حر الصيف في الدنيا، كيف لا يتقي باجتناب الذنوب حر جهنم يوم القيامة

أليس الصبرُ على الطاعة أهون مليارات المرات من الصبر على النار يوم القيامة.

أليست تخلية قلبك من ذرات الكبر المتبقية فيه أسهل مليارات المرات من أن تصبغ في النار صبغة؟

أليس ترك الرشوة وترك سرقة المال العام وترك الغلول، وترك الغش أفضل مليارات المرات من أن تقيم في النار ولو ساعة؟
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لحن الحياة
مشرفة
مشرفة
avatar

الجنس : انثى
الابراج : السمك
عدد المساهمات : 1527
نقاط : 12640
السٌّمعَة : 8
تاريخ التسجيل : 21/08/2011
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : طالبة
المزاج المزاج : مرحة
الآوسمة :



مُساهمةموضوع: رد: من أي الحرَّين تفر؟ من حرِّ جهنم أو حرِّ الصيف؟   الخميس 23 أغسطس 2012, 20:11

امين اجمعين

ربنا اتنا في الدنيا حسنة

وفي الاخرة حسنة وقنا عذاب

اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك

مشكورة على الموضوع المميز


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
دقات قلب الشلفية
مشرفة
مشرفة
avatar

الجنس : انثى
الابراج : العقرب
عدد المساهمات : 860
نقاط : 10047
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 22/05/2011
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : الطبخ .الحلاقة.الخياطة.مكرامى .
الآوسمة :

مُساهمةموضوع: رد: من أي الحرَّين تفر؟ من حرِّ جهنم أو حرِّ الصيف؟   الخميس 23 أغسطس 2012, 21:19

العفو باركتى اختى على تشرفكى فى موضوعى


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لحن الحياة
مشرفة
مشرفة
avatar

الجنس : انثى
الابراج : السمك
عدد المساهمات : 1527
نقاط : 12640
السٌّمعَة : 8
تاريخ التسجيل : 21/08/2011
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : طالبة
المزاج المزاج : مرحة
الآوسمة :



مُساهمةموضوع: رد: من أي الحرَّين تفر؟ من حرِّ جهنم أو حرِّ الصيف؟   الجمعة 24 أغسطس 2012, 18:29

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
دقات قلب الشلفية
مشرفة
مشرفة
avatar

الجنس : انثى
الابراج : العقرب
عدد المساهمات : 860
نقاط : 10047
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 22/05/2011
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : الطبخ .الحلاقة.الخياطة.مكرامى .
الآوسمة :

مُساهمةموضوع: رد: من أي الحرَّين تفر؟ من حرِّ جهنم أو حرِّ الصيف؟   الأحد 26 أغسطس 2012, 21:27

مفرفش


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من أي الحرَّين تفر؟ من حرِّ جهنم أو حرِّ الصيف؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الأفـــــــــناك :: المنتدى الإســـــلامي :: قســم متفرقات إســـــــلامية-
انتقل الى:  
المواضيع الأخيرة
» بسمات الأمل
الأربعاء 25 يونيو 2014, 00:02 من طرف دمعة أمل

» samira tv جديد القنوات الجزائرية
الثلاثاء 24 يونيو 2014, 23:52 من طرف دمعة أمل

» Conversion alternatif / continu Montages redresseurs
الخميس 15 مايو 2014, 11:46 من طرف دمعة أمل

» حبيتي ..أين أنتي ؟
الإثنين 11 نوفمبر 2013, 13:32 من طرف دقات قلب الشلفية

»  موقع قناة الفتح على الفيس بوك
الإثنين 11 نوفمبر 2013, 13:30 من طرف دقات قلب الشلفية

» صلوات محمدية
الأحد 03 نوفمبر 2013, 16:05 من طرف دمعة أمل

» صلوات محمدية
السبت 26 أكتوبر 2013, 19:17 من طرف hemabadr

» دعاء سيدنا سليمان
السبت 26 أكتوبر 2013, 19:01 من طرف hemabadr

» أثر المعاصي على الفرد والمجتمع
السبت 26 أكتوبر 2013, 18:53 من طرف hemabadr

»  الشيخ محمد الليثي رحمه الله
السبت 26 أكتوبر 2013, 17:31 من طرف hemabadr

جميع حقوق منتديات الافناك محفوظة
جميع الحقوق محفوظةلـ{منتديات الافنـــــاك
حقوق الطبع والنشر ©2013 - 2014